اخبار العالم

وزير الدفاع التركي ورئيس الأركان يزوران قبر قتلى الجنود العثمانيين في مالطا التي تتخذها تركيا ذريعة للتدخل في شأنها

بروسك حسن ـ xeber24.net

قام وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، ورئيس هيئة الأركان يشار غولر، السبت، بزيارة مقبرة قتلى الجنود الأتراك العثمانيين في مالطا.

جاء ذلك على هامش زيارة يقوم بها أكار برفقة غولر إلى عاصمة مالطا فاليتا، عقب زيارته ليبيا.

والتقى أكار سفير أنقرة لدى فاليتا كرم أحمد قراطلي، في مقر السفارة، ثم انتقل إلى مقبرة قتلى الجنود الأتراك العثمانيين الذين قتلوا في غزوات البلدان الاخرى.

ووضع الوزير إكليلا من الزهور على النصب التذكاري، ووقع على الدفتر الخاص في مقبرة قتلى الجنود الاتراك الذين لقوا مصرعهم أثناء الغزوات وتم دفنهم في مالطا.

وفي وقت سابق السبت، التقى أكار وغولر، وزير داخلية مالطا بايرون كاميليري، أعقبه اجتماع بين الوفود.

والجمعة، أجرى أكار وغولر زيارة إلى طرابلس، عقدا خلالها مباحثات مع كبار المسؤولين في ليبيا , في تدخل مباشر وتصعيد جديد في الشأن الليبي المعقد.

وبنيت مقبرة قتلى الجنود العثمانيين , بتعليمات من السلطان العثماني عبد العزيز، عام 1874، وتضم جثمان جنود قتلوا خلال غزوا ومحاصرة مالطا عام 1565.

وتولى المعمار المالطي إيمانويل لويجي غاليزيا، آنذلك مهمة بناء المقبرة، في حي مارسا التي تبعد 5 كليرومترات عن العاصمة فاليتا.

وتتخذ تركيا المقبرة ذريعة للتتدخل في الشأن المالطي , حيث رفضت تركيا سابقاً مرات عدة بناء مشاريع بناء بجانب المقبرة , والتي أدت الى توقفها حتى الآن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق