الأخبار الهامة والعاجلة

مقاتلي الكردستاني يهاجمون من عدة محاور ويوقعون الجيش التركي في كمين والأخيرة تعترف

بروسك حسن ـ xeber24.net

نفذ مقاتلي حزب العمال الكردستاني هجوماً عنيفاً من عدة محاور بالأسلحة المتوسطة على الجيش التركي في خنيري وباتوفا في حفتانين وسط أنباء عن إنزال جوي تركي في المنطقة.

وحسب أحد الشهود فقد نشبت الاشتباكات في خنيري وباتوفا بعد دقائق من عملية الانزال الجوي التي نفذها الجيش التركي بواسطة مروحيات حربية.

وقال الشاهد “يبدوا أن مقاتلي الحزب كانوا يختفون في المرتفعات الجبلية , بإنتظار الجنود الأتراك، ولمجرد الإنزال الجوي أدت إلى نشوب اشتباكات’’.

وأضاف “بالعادة مقاتلي الحزب يتحصنون في المرتفعات الجبلية، ولكن الجيش التركي يقصف المناطق الآهلة بالسكان، ويستهدف القرى المحيطة بمكان الاشتباكات”.

وأشار الشاهد إلى أن الجيش التركي يحاول التحصن وأنشاء قواعد لها في خنيري وباتوفا، والتحصن في المرتفعات الجبلية العالية وسط محاولة مقاتلي الحزب من منع حصول ذلك.

وفي السياق ذاته اعترفت وزارة الدفاع التركية بمقتل أحد جنودها في الاشتباكات التي دارت اليوم في حفتانين، وادعت أنها قتلت اثنين من مقاتلي الحزب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق