قضايا اجتماعية

زينب جلاليان تدخل يومها الرابع في الاضراب عن الطعام

بريتان تيلو ـ Xeber24.net

أعلنت المعتقلة السياسية في السجون الإيرانية “زينب جلاليان” في وقت سابق، إنها ستقوم ببدأ الإضراب عن الطعام في حال لم يتم إعادتها إلى سجن خوي بمدينة أورمية في إيران.

ودخلت المعتقلة السياسية زينب جلاليان، يومها الرابع بالإضراب عن الطعام ، كما أن حالتها الصحية تتدهور يوماً بعد يوم بسبب عدم سماح السلطات الإيرانية بإخضاعها للرقابة الطبية بعد إصابتها بفيروس كورونا.

علما أن زينب جلاليان قد أصيبت بفيروس كورونا بعد نقلها يوم 21 أيار من معتقل “خوي” في محافظة أورمية إلى معتقل “قارجاك” قرب طهران.

كما أعلنت المحامية المعتقلة برفقة جلاليان “سهيلة حجاب”، عن مشاركتها الإضراب عن الطعام، وذلك عبر تسجيل صوت.

وذكرت سهيلة حجاب ناشدت فيه جميع الأطراف ومنظمات حقوق الإنسان الخروج عن صمتها إزاء وضع زينب جلاليان.

وبهذا الصدد قد أصدرت جمعية المرأة الحرة لروجهلات (شرق كردستان) بياناً كتابياً إلى الرأي العام في 7 حزيران/ يونيو أفادت فيه أن وضع جلاليان في خطر، وقالت إن النظام الإيراني يستخدم السجن كغرفة تعذيب للسجناء السياسيين، وخاصة النساء، من أجل إسكات وتقويض الإرادة السياسية والحرية.

ودعت جمعية المرأة الحرة (KJAR) في بيانها جميع القوى، المناضلين من أجل الحرية، المجتمع المدني، منظمات حقوق الإنسان والمنظمات النسائية إلى عدم التزام الصمت تجاه وضع السجناء السياسيين في السجون الإيرانية.

والجدير ذكره ان السلطات الإيرانية اعتقلت السياسية زينب جلاليان منذ 13 عاماً، وتدهورت حالتها الصحية والنفسية بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة بسبب التعذيب الممارس بحقها في السجن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق