الأخبار

تركيا تستمر في بناء جدارها العازل مع إيران وتستكملها حتى نهاية 2020

بروسك حسن ـ xeber24.net

تتخذ السلطات التركية اجراءات احترازية لمنع تسلل مقاتلي حزب العمال الكردستاني من شرق كردستان الى شمالها ’’ تركيا ’’ , وتستمر في بناء جدارها العازل بينها وبين إيران.

وبدلا أن تتخذ تركيا حلاً سلمياً وتفاوضياً لحل المسألة الكردية تعمل الى تمزيق الاتصال بين فئات الشعب الكردي في إيران وتركيا وسوريا والعراق.

وتعتزم تركيا إنهاء الجدار الحدودي مع إيران نهاية العالم الجاري، لوقف تسلل المقاتلين الكرد من والى ’’ أراضيها ’’.

وبحسب تصريحات وزير الداخلية سليمان صويلو، الذي اطلع على أعمال البناء في المناطق الحدودية، اكتمل 75 بالمئة من إجمالي مشروع الجدار.

وأوضح صويلو، أن الجدار ليس مشروع اليوم، وأنه من أجل أمن تركيا.

واعتبر أن كل حملة عسكرية شنتها تركيا على كردستان العراق، وضيقت الخناق على المقاتلين ، دفعتهم إلى التوجه من الحدود الجنوبية الشرقية للبلاد، إلى الحدود الشرقية , في إشارة الى الاراضي الإيرانية.

وأكد صويلو وجود عدد من المقاتلين الكرد بمنطقة دامبات الإيرانية، قائلا: “ثمة 100 مقاتل بالقرب من هنا، هذا يشكل خطرا حقيقيا علينا”.

وتابع: “إذا دخلنا نحن على دامبات لن نترك واحدا منهم، هذا أمر بسيط. هذه المسؤولية تقع على عاتق جارتنا إيران، وهم يعلمون ذلك. ونحن متأكدون إن شاء الله، أنه لن يبقى هناك أي مقاتل”.

وتنفذ تركيا عمليات وحملات تمشيط يومية ضد مقاتلي الحزب في مناطق جنوب شرق تركيا ’’ شمال كردستان ’’ وفي إقليم كردستان , ضد مقاتلي الحزب , لا تعترف تركيا بأي حقوق للشعب الكردي على أراضيها وتعارض بقية الدول ايضا اي اعتراف بحقوق الشعب الكردي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق