اخبار العالم

“الجيش الليبي” يعلن وقف إطلاق النار وتركيا تنشر مشاهد ضرب طائراتها المسيرة لأهداف ليبية وتدمر Pantsir الروسية

بروسك حسن ـ xeber24.net

أعلن “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر أنه قرر إبعاد قواته عن طرابلس لمسافة تتراوح من 2 إلى 3 كيلومترات على جميع الجبهات، داعيا حكومة الوفاق الوطني لاتخاذ إجراء مماثل.

وقال المتحدث الرسمي باسم “الجيش الوطني الليبي”، اللواء أحمد المسماري، في بيان أصدره ليلة الثلاثاء إلى الأربعاء: “نتفهم جميع الصعوبات التي يعاني منها أهلنا في طرابلس والخطر الذي يواجهونه بسبب الأعمال العدائية للإرهابيين والمرتزقة الأتراك”.

وأضاف المسماري: “فمنذ بداية شهر رمضان أعلن الجيش الوطني الليبي من جانب واحد عن وقف لإطلاق النار، ومع ذلك فإن ما يسمى بحكومة الوفاق لم تدعم هذه المبادرة الإنسانية، علاوة على ذلك، فإن الإرهابيين والمليشيات والمرتزقة، الذين يزعمون أنهم يقاتلون من أجل الشعب الليبي، قد كثفوا خلال هذه الفترة قصف الأحياء السكنية والمنشآت الطبية والسيارات التي تنقل المستلزمات الإنسانية”.

وتابع: “في الأسبوع الأخير من شهر رمضان المبارك، من العادات زيارة الأقارب والأصدقاء، استعدادا لعيد الفطر، ورغبة منا في تخليص الناس من المعاناة خلال هذا العيد السعيد وإعطاء أهلنا في طرابلس الفرصة لمراعاة العادات والتقاليد، قررنا تحريك القوات في جميع محاور القتال في طرابلس لمسافة 2 – 3 كيلومترات لتوسيع المجال في مساحة طرابلس لتائدية الشعائر الدينية وتبادل الزيارات والتواصل بين الليبيين كما هو جاري في شمال وشرق وغرب البلاد”.

وأردف المسماري: “لتجنب سفك الدماء في نهاية شهر رمضان الكريم، ندعو إلى أن يحذو العدو حذونا وأن يفعلوا نفس الشيء، وبالتالي إنشاء منطقة خالية من التوتر والتصادم المباشر لتجنب تجدد الاشتباكات خلال هذه الفترة. ونقترح من اليوم الساعة 12:00 مساء بدء تحريك القوات”.

في السياق ذاته وعكس ما أعلنه الجيش الليبي فقد بثت وسائل الاعلام التركية مشاهد فيديو , قالت أنها لطائرات تركية مسيرة , تقوم بإستهداف غرفة عمليات الجيش الوطني الليبي , لصالح حكومة الوفاق الوطنية الموالي لأنقرة.

وأعلنت الميليشيات الليبية التي تدعمها أنقرة، بأنه بعد الاستيلاء على قاعدة Vatıye العسكرية ذات الأهمية الاستراتيجية في جنوب غرب العاصمة طرابلس، تستمر العملية التي بدأت في ترهون.

و وفقاً للمعلومات التي نشرها من قبل غرفة عمليات هذه الميليشيات فقد قامت بنشر مشاهد وصور فيديو إثناء قيام طائرات تركية مسيرة بقصف منظومة الدفاع الجوي Pantsir الروسية والتي تم تدميرها حسب الاعلان.

المصدر: RT ـ Xeber24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق