الأخبار

الفصائل المسلحة الموالية لتركيا تتعمد إحراق أحراج الزيتون في الريف الشرقي من مدينة الباب السورية

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

تعمدت الفصائل المسلحة الموالية لتركيا اليوم السبت، بإحراق مساحات واسعة من الأراضي المزروعة بأشجار الزيتون من خلال إطلاق النيران بالأسلحة الرشاشة المتوسطة والثقيلة في الريف الشرقي المحرر على يد قوات مجلس الباب العسكري لمدينة الباب، كما أنهم منعوا محاولات إخماد النار باستهدافهم بالرصاص الحي.

واشتعلت النيران في أحراج الزيتون بقريتي “البويهج والبوغاز” الواقعتان على التماس بين الفصائل المسلحة من جهة وقوات مجلس الباب العسكري من جهة أخرى، موقعة الأضرار بمئات من الأشجار، كما امتدت النيران إلى منازل المدنيين في قرية البويهج.

وتمكنت مجموعات من قوى الأمن الداخلي بالتعاون مع مقاتلي مجلس الباب العسكري وفرق اطفاء والأهالي من إخماد النيران، بعد محاولات عدة وسط استهدافهم من قبل طلقات الفصائل المسلحة التي كانت تحول منعهم من ذلك.

والجدير بالذكر أن هذه هي المرة الثانية التي تستهدف فيها الفصائل المسلحة الموالية لتركيا المحاصيل الزراعية وأشجار الزيتون في الريف الشرقي المحرر لمدينة الباب المحتلة، كما أنها أحرقت مساحات كبيرة من المزروعات في مناطق عين عيسى وغيرها في شمال شرق سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق