الأخبار

تنفيد الدورية الروسية ـ التركية الـ 11 فوق اتستراد ’’ M4 ’’ في ريف إدلب وسط احتجاجات

بروسك حسن ـ xeber24.net

تعتبر هذه المرة الاحدى عشر ’’ 11’’ التي تجري فيها القوات الروسية والتركية الدورية المشتركة على اتستراد او الطريق السريع M4 في ريف إدلب.

وقامت القوات الروسية والتركية , اليوم الخميس , بتسيير الدورية المشتركة الجديدة على اتستراد اللاذقية – حلب، حيث سارت الدورية بشكلها الاعتيادي انطلاقاً من قرية ترنبة شرق إدلب، وصولاً إلى أطراف أريحا.

ومثل كل المرات خرج محتجين وجرى رشق الدورية بالحجارة مستنكرين اتفاق “بوتين – أردوغان” التي تم ابرامها بين الطرفين فقط لصالح موسكو وأنقرة.

فيما تعد هذه الدورية الحادية عشر من نوعها التي تسير على اتستراد الـ “ M4 ”.

وفي تقرير له اشر المرصد السوري , يوم أمس الأول، إلى شريط مصور يظهر مواطنة من أهالي إدلب وهي تتكلم مع أحد المترجمين من القوات التركية على الطريق الدولي وتقول له (الروسي عدونا و بشار الأسد عدونا) في إشارة منها للرفض التام لمرور الروس على طريق الـ”M4″، ومنعت القوات التركية عدداً كبيراً من الأهالي من اجتياز المنطقة الذي سارت عليه الدوريات المشتركة.

وتدخل تركيا يومياً آليات عسكرية ثقيلة وجنود الى منطقة إدلب وتكتظ المنطقة بآلاف الجنود الاتراك ولم مئات النقاط والحواجز والمقرات والقواعد العسكرية المنتشرة في البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق