الاقتصاد

اليورو ينخفض وسط قلق حيال مشتريات المركزي الأوروبي للسندات

استأنف اليورو الاتجاه النزولي يوم الأربعاء في حين بلغ الين الياباني أعلى مستوى مقابل الدولار الأمريكي في سبعة أسابيع بعد قرار من محكمة في ألمانيا بشأن مشاركة برلين في برنامج تحفيز لمنطقة اليورو.

ومنحت أعلى محكمة في ألمانيا يوم الثلاثاء البنك المركزي الأوروبي ثلاثة أشهر لتبرير مشتريات بموجب برنامج شراء سندات أو يخسر مشاركة بوندسبانك (البنك المركزي الألماني) في أحد برامجه الأساسية للتحفيز.

ونزل اليورو لأقل مستوى في ستة أيام إلى 1.0816 دولار يوم الأربعاء. وفي أحدث تعاملات، فقدت العملة الموحدة 0.1 بالمئة إلى 1.0825 دولار.

ومن المتوقع أن يتمكن البنك الأوروبي من تبرير مشتريات السندات ومن ثم لن يخرج قرار المحكمة الألمانية برنامج التحفيز لمنطقة اليورو عن مساره على الأرجح. ولكن الضبابية أحدث عامل يضغط على مواجهة أوروبا للفيروس وتقوض مشروع منطقة اليورو والعملة الموحدة.

وساعد تراجع اليورو العملات الاسكندنافية عل استعادة بعض القوة. وسجلت الكرونة السويدية أعلى مستوى مقابل اليورو في شهرين بينما بلغت نظيرتها النرويجية أعلى مستوى في شهر مقابل العملة الموحدة.

وارتفعت العملة اليابانية 0.2 بالمئة مقابل الدولار إلى 106.35 ين. وكانت قد سجلت في وقت سابق 106.30 ين وهو أعلى مستوى منذ 17 مارس آذار.

المصدر: رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق