اخبار العالم

الرئيس الكوبي يستنكر الهجوم على سفارة بلاده في واشنطن

بريتان تيلو ـ xeber24.net

استنكر الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل، يوم أمس الخميس، الاعتداء المسلح على السفارة الكوبية في واشنطن.

ونشر كانيل، اليوم الجمعة، على صفحة تويتر : “ندين هذا العدوان وننتظر تحقيقا في الهجوم ويجب على الدول حماية البعثات الدبلوماسية المعتمدة فيها”.

وأعلن وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز، أنه تم استدعاء مارا تيكاش القائمة بأعمال السفارة الأمريكية في هافانا وتم التعبير عن احتجاج بلاده الشديد على العدوان الإرهابي لافتا إلى أن الخطاب العدائي المتزايد والممنهج ضد كوبا من قبل وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو ومسؤولين اخرين في الوزارة يشجع على مثل هذا العدوان.

وأشار رودريغيز إلى أن الحكومة الكوبية تنتظر التحقيقات التي تقوم بها السلطات الأمريكية بشأن هوية ودوافع مرتكب العدوان مؤكدا أن هافانا أبدت استعدادها للمشاركة من أجل التقدم في التحقيق.

ودعا رودريغيز وزارة الخارجية الأمريكية إلى اتخاذ التدابير اللازمة للامتثال الكامل للمسؤوليات المنوطة باتفاقية فيينا وضمان الأمن الكامل للسفارة الكوبية والبعثة الدائمة في الأمم المتحدة في نيويورك وكذلك الموظفين الكوبيين في كليهما وعائلاتهم.

والجدير بالذكر في أكتوبر 2017، طردت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب 15 دبلوماسياً كوبياً بعدما أفاد طاقم السفارة الأميركية في كوبا عن حالات صداع وفقدان للتوازن والسمع لم تعرف أسبابها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق