شؤون ثقافية

حالات

حالات
 
سامي المسلماني
 
 
يحدث ان ارى الوجوه جيدا
وأدّعي انّي ارتع
في ملامحها
مثل ماسح احذية
يتقن عمله ،
لكنّ الوجوه لا تراني رغم
انّ الشمس
في أوج
عطائها…
يحدث ان امشي طويلا
كي يدور الهواء
في ارجائي
وتتنفس الافكار
تحت شعري….
يحدث ان استلقي
على عشب حالم
واغمض عينيّ
مدّعيا انّ السماء
تعرفني،
قد تمرّ بجانبي فتيات
فاسمع
رفيف فساتينهنّ
ونداء
يلفّ
اجسادهنّ:
“تعال حبيبي، لقد اينعت ثماري”
وقد اتخيّل فتاة وحيدة
تنتظر حبيبها
ينزل من حافلة
واقول للطحالب التي تلتصق بقلبي:
لا تنتظري شيئا،لقد بلغت محطّتك الاخيرة”.
يحدث ان افتح عينيّ
واتمعّن في
بقايا ضوء تائه
في اعماقي
فأصطدم بطاولة مهملة
وكراس مبعثرة
في غرفة
تغصّ
بالدموع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق