اخبار العالم

تجدد الاشتباكات بين المحتجين وقوات الجيش اللبناني في طرابلس

كاجين أحمد – xeber24.net – وكالات

تجددت الاشتباكات بين المحتجين اللبنانيين وقوى الأمن بمدينة طرابلس عصر اليوم الثلاثاء، بعد أن توفي متظاهر لبنانيّ، صباح اليوم، متأثرًا بإصابته في اشتباكات جرت أمس الإثنين، خلال احتجاجات منددة بالأزمة المعيشية في البلاد.

وأقدم المحتجون، على حرق سيارة لقوى الأمن الداخلي، وأخرى للشرطة القضائية، بالمدينة، خلال الاحتجاجات التي اندلعت عقب تشييع المتظاهر الذي توفي متأثرا بإصابته باشتباكات مع الجيش مساء الإثنين.

كما رشق المحتجون عناصر الجيش بالحجارة، بالإضافة إلى إضرام النيران في عدد من فروع المصارف في طرابلس، فيما لا تزال عناصر الجيش تعمل على تفريق المتظاهرين الذين توزعوا داخل أحياء عدة وسط المدينة.

وأطلق الجيش قنابل مسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين ‏بعد إشعال النار في عدد من المصارف، ولم يعرف بعد حجم الخسائر الناجمة عن ذلك.

ومن جهته، أكد الجيش اللبناني، فتح تحقيق في حادثة وفاة المحتج، مجددا تأكيده احترام حق “التعبير السلمي”.

هذا وفي وقت متأخر من مساء أمس الإثنين، استأنف محتجون تحركاتهم في شوارع عدد من المدن، رفضا لتردي الأوضاع المعيشية في بلد يعاني أسوأ أزمة اقتصادية بتاريخه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق