أخبار عابرةالبيانات

الإدارة الذاتية: تطالب روسيا وأمريكا بالالتزام بتعهداتهم تجاه ضمانة أمن الأراضي السورية

سورخين رسول ـ Xeber24.net

حمّلت الإدارة الذاتية في إقليم الفرات الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا مسؤولية الهجوم التركي بالطائرات المسيرة على المركز العام لقوى الأمن الداخلي في مدينة كوباني.

وجاء ذلك في بيان ألقته الإدارة الذاتية من أمام مبنى المجلس التنفيذي لإقليم الفرات، عقب ساعات من استهداف الطائرات المسيرة التركية فجر اليوم الثلاثاء المركز العام لقوى الأمن الداخلي “الأسايش” بقذيفتين.

وقال نص البيان: “في الوقت الذي تتكاتف فيه شعوب العالم ودولها في سبيل القضاء على الجائحة العالمية كورونا، وبالتزامن مع شهر رمضان الكريم، قصفت الدولة التركية بطائراتها المسيرة فجر اليوم مدينة كوباني، غير آبهة بالاتفاقيات التي أبرمت في وقت سابق والتي تنص على إخلاء المدينة من القوات العسكرية”.

وطالب البيان الحكومة الروسية والولايات المتحدة الأمريكية: “الالتزام بتعهداتهم تجاه ضمانة أمن الأراضي السورية والحد من الهجمات التركية التي تطال يومياً قرى مقاطعة كري سبي وكوباني، على الرغم من انقضاء 6 أشهر على انسحاب قوات سوريا الديمقراطية من المناطق الحدودية في الإقليم”.

وألقت الطائرة التركية المسيرة قذيفتين انفجرت إحداها في الساعة الـ3:10 فجر اليوم الثلاثاء، فيما انفجرت الثانية الساعة 3:45، أمام مبنى قوى الأمن الداخلي(الأساييش) في مدينة كوباني ولم يوقع الهجوم أي خسائر بشرية واقتصرت على الأضرار المادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق