اخبار العالم

ترامب : الصين لم تتعامل بشفافية ولو صدقت لكان درء الوباء ممكنا

وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتهامات إلى الصين، وقال إنها لم تتعامل بشفافية مع معلومات انتشار فيروس كورونا، مضيفا أنه كان بالامكان درء الوباء لو صدقت.

وجاءت تصريحات ترامب هذه بعد ساعات من إعلان البنتاغون، أن “معلوماته الاستخباراتية تشير إلى أن فيروس كورونا، نشأ بظروف طبيعية على الأرجح”، لافتا إلى “تعذر تأكيد ذلك” بشكل قاطع بعد.

وردا على طلب التعليق على الافتراضات التي تقول، إن “الفيروس صنع في مختبر صيني”، قال رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأمريكية مارك ميلي الثلاثاء، إن “هناك شائعات ومزايدات كثيرة في مختلف وسائل الإعلام والمدونات… ولدينا معلومات استخباراتية كثيرة للنظر فيها”.

وتابع: “حتى هذه اللحظة لم نتوصل إلى استنتاج، لكن الأدلة تشير إلى أنه طبيعي… وعموما لا يمكننا الجزم حتى الآن”.

ووجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير خارجيته مايك بومبيو الانتقادات للصين مرارا في ما يتعلق بالفيروس، حيث اعتبرا أن بكين تأخرت في إبلاغ المجتمع الدولي بالخطر الحقيقي الذي يشكله COVID-19.

من جهتها، أعربت الخارجية الصينية الأسبوع الماضي، عن أملها في ألا يسيّس الأمريكيون انتشار وباء كورونا في العالم، وألا يربطوا ظاهرته بالصين، وتمنت للولايات المتحدة هزيمة هذا الفيروس عمّا قريب.

ونقلت وسائل الإعلام عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان قوله في إشارة إلى الولايات المتحدة، “إن الاتهامات لن تخلصهم من الفيروس… نأمل في انتصار الشعب الأمريكي على فيروس كورونا المستجد في أقرب وقت ممكن”.

المصدر: “رويترز” + “إنترفاكس” ـ RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق