الأخبار

مصرع قيادي بصفوف “الجيش الوطني” المدعوم من تركيا شرق حلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

لقيى مصرعه قيادي بارز في صفوف مايسمى “الجيش الوطني” صباح اليوم الخميس 9/أبريل، متأثرا بجراحه التي أصيب بها، مساء أمس الأربعاء، إثر استهدافه بعبوة ناسفة لاصقة أسفل سيارة في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وقال ناشطون من ريف حلب لمراسل “خبر24″، بأن القيادي ضمن صفوف الفيلق الثاني التابع للجيش الوطني، المدعوم تركيَّا، ويدعى “محمود العزي” (أبو فيصل) لقيى مصرعه؛ في أحد مستشفيات تركيا بعد نقله إليها نتيجة إصابته التي تعرض لها مساء أمس.

وأضاف الناشطون أن عبوة ناسفة لاصقة وضعت مساء أمس أسفل سيارته في المنطقة الواقعة على امتداد شارع “مسجد فاطمة الزهراء” في مدينة الباب شرق حلب، مانتج عن مقتله.

والجدير ذكره تشهد المناطق الخاضعة لسيطرة تركيا ومواليها الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية، فلتان أمني كبير، وانتشار عمليات السرقة والقتل والخطف مقابل الفدية المالية، علاوة عن عمليات الاغتيال التي تستهدف مسلحين ومتزعمين بارزين.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق