جولة الصحافة

تركيا تستغل ازمة كورونا كسلاح في الحرب ضد الاكراد

ترجمة: سلافا عمر – Xeber24.net

صرح موقع “كناري” الإخباري إن تركيا تستغل جائحة وباء كورونا كأداة لمواصلة حربها ضد الأغلبية الكردية في الداخل وعبر الحدود في سوريا.

حيث ذكر المقال إن تركيا قطعت فعليًا إمدادات المياه عن محافظة الحسكة السورية ، وهي منطقة تقع تحت سيطرة الأكراد في شمال شرقي سوريا ، بعد أن تسبب القصف الذي قامت به الفصائل المسلحة المدعومة من تركيا في إتلاف خط أنابيب المياه.

في اكتوبر الماضي, شنت تركيا عملية عسكرية في شمال سوريا استهدفت القوات الكردية ، لتأمين السيطرة على مساحة كبيرة من المنطقة .

ونقل موقع اليسار البريطاني عن ممثل اليونيسف في سوريا “فران إكويزا” قوله”انقطاع إمدادات المياه خلال الجهود الحالية للحد من انتشار وباء كورونا يعرض الأطفال والأسر لخطر غير مقبول, حيث أن غسل اليدين بالماء والصابون أمر بالغ الأهمية في هذا الوقت لمكافحة الوباء”.

وفي تركيا ، لا يزال ما يقدر بنحو 8500 شخص ، من بينهم مشرعون وصحفيون ، خلف القضبان بسبب صلاتهم بحزب العمال الكردستاني حسب ادعاءات الدولة ، حيث يتعرضون لخطر الإصابة بفايروس كورونا حيث جاء في المقال إن هناك نقصًا في النظافة في السجون مما يجعل الوضع اكثر عرضة للإصابة بالوباء ورفض مسؤولو السجن إحالة الأشخاص الذين يعانون من أعراض مرضية إلى الوحدات الطبية.

تستعد الحكومة التركية لمنح العفو لما يصل إلى ثلث السجناء في البلاد البالغ عددهم 300000 في محاولة لمكافحة انتشار الوباء ، ولكن السجناء السياسيين ,بما في ذلك أولئك الذين لديهم صلات مع حزب العمال الكردستاني ، لن يكونوا من بين أولئك المفرج عنهم.

لكن الوباء لم يمنع الشرطة التركية من مهاجمة جنازة الموسيقارة” هيلين بوليك “، عضوة في فرقة اليسار “جروب يوروم” التي اتهمتها الحكومة بصلاتها بـ “DHKP-C” ، وهي جماعة ماركسية متشددة تعتبرها أنقرة منظمة “إرهابية”.

أفادت وكالة أنباء “الفرات” الموالية للأكراد بأن شرطة مكافحة الشغب هاجمت جنازة “بوليك” بخراطيم المياه والغاز المسيل للدموع يوم الجمعة ، بينما تم اعتقال عدة أشخاص بعنف.

وافاد الموقع إن استخدام تركيا لفيروس كورونا كسلاح وتهديد ، رغم أنه ليس مفاجئًا ، يدعو أولئك الذين لديهم وكالة إلى رفع أصواتهم لأولئك الذين سجنوا وقمعوا وقتلوا وهددوا من قبل الدولة التركية.

المصدر: AHVAL -CANARY

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق