الأخبار

هذه الجهة تتبنى عملية اغتيال أمين شعبة حزب البعث في درعا وتتوعد مسؤولي النظام بالمزيد

حميد الناصر ـ Xeber24.net

تبنى تنظيم “داعش” الإرهابي، اليوم الثلاثاء 7/ أبريل، عبر وسائل إعلام تابعة له، عملية اغتيال أمين شعبة حزب البعث في مدينة “نوى” بريف درعا الغربي.

وقالت وكالة “أعماق” الناطقة باسم التنظيم الإرهابي، إن مسلحي”داعش” استهدفوا بالأسلحة الرشاشة “سلوان الجندي” أمين شعبة حزب البعث في “نوى” مما أدى إلى مقتله.

وتوعد التنظيم بتكثيف عملياته ضد مسؤولين تابعين للنظام السوري خلال الأيام القادمة، وخاصة في مناطق الجنوب السوري.

والجدير ذكره أن محافظة درعا تشهد منذ الأشهر الماضية عمليات اغتيال متكررة طالت عناصر وضباط النظام، بالإضافة إلى استهداف نقاط أمنية وحواجز عسكرية للنظام السوري.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق