الأخبار

إدلب تشهد هدوء حذر وسط عودة الطائرات الحربية لأجواء المنطقة والتعزيزات العسكرية التي تستقدمها الأطراف المتحاربة

حميد الناصر ـ Xeber24.net

تعيش المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية في إدلب ومحيطها شمال غربي سوريا حالة من الترقب الحذر، وسط تعزيزات مستمرة من قبل الأطراف المتحاربة، وعودة طائرات الاستطلاع الروسية والحربية السورية إلى الأجواء، والزيادة في عدد الخروقات لاتفاق وقف إطلاق النار.

هذا وحلقت الطائرات الحربية السورية وطائرات الاستطلاع الروسية، صباح اليوم الثلاثاء 7/أبريل، في أجواء إدلب وريف حلب الغربي وسهل الغاب والمرتفعات الجبلية في ريف اللاذقية الشمالي، ورصدت الطائرات تحركات المسلحين وجيش النظام التركي القريبة من خطوط التماس في جبل الزاوية، وجبهات شرقي ادلب، والمنطقة المحيطة بالطريق “M4”.

تزامنت عودة طائرات الاستطلاع الروسية إلى المنطقة، مع زيادة كبيرة في عدد خروق الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية في محيط إدلب، واستمرار تركيا بحشد قواتها في المنطقة.

والجدير ذكره يأتي ذلك وسط إدخال جيش النظام التركي لعشرات الارتال العسكرية من معبر كفر لوسين شمال غربي إدلب، إلى خطوط التماس مع قوات النظام السوري.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق