الاقتصاد

بسبب “كورونا” مركز أبحاث يتوقع ماسوف يحصل لإقتصاد النظام السوري

حميد الناصر ـ Xeber24.net

توقع مركز “مداد” للأبحاث الاقتصادية والذي يتبع للنظام السوري، بأن أزمة فيروس كورونا قد تؤدي إلى انهيار اقتصاد النظام السوري.

وقال المركز في دراسة تفصيلية إن الأزمة الحالية الناجمة عن “كورونا” جاءت “لتزيد الطين بِلَّةً بالنسبة للاقتصاد السوري، والذي يعاني أساساً من ضغوط اقتصادية كبيرة نتيجة الحرب التي دخلت عامها العاشر، فضلًا عن العقوبات الغربية وآخرها قانون سيزر الأمريكي”.

وأضاف المركز أن العقوبات الغربية أوصلت مؤشرات الاقتصاد الكلي إلى مستويات غير مسبوقة من التدهور، وبالتالي من المتوقع أن تزيد هذه الأزمة من الضغوط الاقتصادية وسيكون لها منعكسات خطيرة على المستوى المعيشي، لا سيما في حال تفشي الفيروس بشكل كبير في سوريا.

والجدير ذكره تشهد مناطق سيطرة النظام السوري، ضائقة مالية كبيرة، بالإضافة لتردي الوضع المعيشي و تدهور الليرة السورية أمام باقي العملات.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق