الأخبار

قتلى باشتباكات دامية بين مسلحين من محافظتي السويداء ودرعا

حميد الناصر ـ Xeber24.net

نشبت اشتباكات دامية في بلدة القريا جنوب محافظة السويداء، ليل أمس الجمعة، بين مقاتلي “شيوخ الكرامة” من السويداء، ومسلحين من درعا، مما تسبب بسقوط خسائر بشرية في صفوف الجانبين، والمدنيين.

وقال ناشطون من ريف السويداء لمراسل “خبر24” إن الاشتباكات حصلت بعد ما اختطف مسلحون مجهولون من السويداء الخميس الماضي، المواطنين “نضال الحسن” و”خلدون العوض”، وهما من بلدتي جمرين، وبصرى الشام في ريف درعا.

وأضاف الناشطون أن المخطوفين كانا يستقلان سيارة محملة بالأبقار، وفقدا قرب بلدة القريّا جنوب السويداء، حيث تبين أنهما تعرضا لعملية خطف، على يد عصابة مسلحة من السويداء طمعاً بالفدية المالية.

وأشار الناشطون أن الأحداث تطورت منذ صباح الجمعة، حيث تسلل 3 مسلحين يستقلون دراجة نارية، من جهة بصرى الشام باتجاه أراضي القرية وأطلقوا النار على سيارة تقل 3 مدنيين من أبناء القرية المذكورة، بعدما حاولوا خطفهم، مما أدى لمقتل عدد من المواطنين.

ولفت الناشطون أن مقاتلين من شيخ الكرامة من بلدة القريّا فور سماع إطلاق النار توجهوا إلى مكان الحادث، ثم تقدموا باتجاه الغرب لتمشيط المنطقة بحثاً عن المسلحين الثلاثة، وعند وصولهم إلى الأراضي المحاذية لريف درعا، وقعوا بكمين نصبه مسلحون من درعا، حيث اندلعت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بين الطرفين، واستمرت حوالي ساعتين، مما أدى لمقتل 7 أشخاص من بلدة القريّا، وإصابة 6 أخرين بجروح، كحصيلة أولية قابلة للارتفاع.

والجدير ذكره أن محافظتي درعا والسويداء في الجنوب السوري والواقعتان ضمن سيطرة حكومة النظام السورية، تشهدان عمليات خطف وحوادث أمنية متكررة، وقد سببت عمليات الخطف عدة حوادث توتر بين المحافظتين الجارتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق