الأخبار

التوترات تعود إلى “حلب” اشتباكات بين مجموعات مسلحة تابعة لروسيا وأخرى لإيران

حميد الناصر ـ Xeber24.net

عاد التوتر يتصاعد بين المجموعات التابعة لإيران من جهة ومجموعات مسلحة تابعة لروسيا من جهة أخرى في محافظة حلب الواقعة ضمن سيطرة قوات النظام السورية.

وأفاد مصدر مطلع من حلب لمراسل “خبر24” بأن المجموعات المسلحة التي تسمى “آل بري” والتابعة لروسيا دفعت بعناصر وأسلحة ثقيلة إلى محيط مطار حلب الدولي ومخيم “النيرب”، خلال الساعات القليلة الماضية، قابلتها حشود لمجموعات تابعة لإيران من طرفها.

وأوضح المصدر أن اشتباكات من مسافات بعيدة جرت بالرشاشات الثقيلة بين الطرفين، دون محاولات للتقدم من أي طرف.

ولفت المصدر إلى أن الأنباء تشير إلى نية القوات التابعة لروسيا، على طرد المجموعات الإيرانية من المدينة إلى مناطق الريف.

والجدير ذكره سبق أن شهدت محافظة حلب الكثير من المواجهات بين الطرفين في إطار الصراع على النفوذ، إلا أن وتيرتها انخفضت بشكل كبير مع بدء الحملة العسكرية على الفصائل المسلحة والتنظيمات الإرهابية التي تدعمها تركيا في الشمال السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق