الأخبار

رتل تركي جديد يدخل إدلب وصحيفة روسية تتوقع استعداد تركيا لشن هجوم في العمق السوري

حميد الناصر ـ Xeber24.net

يواصل جيش النظام التركي باستقدام التعزيزات العسكرية إلى مناطق خاضعة لسيطرة الفصائل والتنظيمات الجهادية في إدلب، وسط تعليق وسائل إعلام روسية على ذلك.

ومن جانبه أفاد مصدر ميداني من إدلب لمراسل “خبر24” اليوم الأحد 8/مارس، أن رتل تركي جديد دخل من معبر كفرلوسين في ريف إدلب.

وأضاف المصدر أن الرتل يضم عشرات الدبابات وآليات عسكرية التركية بالإضافة لعدد من الجنود، حيث تمركز الرتل في نقاط جيش النظام التركي في إدلب ومحيطها.

وفي ذات السياق قالت صحيفة “نيزافيسيمايا غازيتا” الروسية إنه لا يمكن استبعاد أن يكون الجيش التركي بصدد الاستعداد لهجوم واسع النطاق داخل سوريا.

جاء ذلك في تقرير نشرته حول “ما إذا كان الاتفاق الروسي-التركي الأخير يضمن عدم احتدام المعارك مجددا بين أنقرة ودمشق المصرّة على استعادة إدلب”.

واعتبرت الصحيفة أنه من الصعب القول إلى أي مدى ستساعد زيارة الزعيم التركي لموسكو الخميس في تطبيع الوضع في شمال سوريا.

وأضافت فما زالت أنقرة تشن حربا هجينة تكنولوجية ضد دمشق، وذلك باستخدام الطائرات المسيرة بشكل أساسي، فضلاً عن القاذفات التي تضرب أهدفا سورية من الأجواء التركية.

وزادت “لكن الوضع يمكن أن يتغير وهناك سبب للاعتقاد بأن تشن القوات البرية التركية والجيش الوطني السوري عمليات عسكرية واسعة النطاق ضد قوات الحكومية السورية.

وتابعت: “فقد بات معلوما أن مجمع (كورال) التركي الأحدث للحرب الإلكترونية قد تم نشره في سوريا، وتحدثت وسائل الإعلام عن أن خمس وحدات منه نشرت منذ العام 2016 على الحدود السورية التركية من أجل تشويش أنظمة الاتصالات والدفاع الجوي بما في ذلك الروسية”.

واعتبرت أن نقل أنظمة الحرب الإلكترونية التركية هذه إلى الأراضي السورية، يشير بشكل غير مباشر، إلى “احتمال شن القوات التركية عمليات عسكرية في العمق السوري، أي لا يمكن استبعاد أن يكون الجيش التركي بصدد الاستعداد لهجوم واسع النطاق في سوريا”.

ووفقًا للصحيفة، “من غير المعلوم ما إذا كانت روسيا مستعدة لمثل هذه السيناريوهات، فيما القوات الحكومية تعلن استعداده لصد المعتدي”.

والجدير ذكره يأتي ذلك وسط قيام موسكو بإرسال عبر المضائق التركية على مدار الأيام الستة الماضية، خمس سفن حربية كبيرة إلى الساحل السوري، وهذا معدل أعلى بكثير من المعتاد، وهو سفينة أو سفينتان في الأسبوع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق