الأخبار

كلاري يكشف عن مخططات مشتركة للديمقراطي و تركيا في شنكال

كلاري يكشف عن مخططات مشتركة للديمقراطي و تركيا في شنكال

اكد قائد قوات الدفاع الشعبي (الكريلا الكردستاني)،عكيد كلاري،ان وجود قواته ضمانة لتحقيق حرية المجتمع الايزيدي.فيما كشف عن المؤامرات التركية لاحتلال شنكال و التوغل في روجافا.
وكشف كلاري في تصريحٍ نشرته وكالة فرات للانباء، ان قرار تسليم الموصل و تلعفر و شنكال لمرتزقة داعش جاء في اجتماعات بدولة قطر شارك فيها تركيا و الديمقراطي الكردستاني عامي 2013 و 2014، مؤكداً ان تركيا تستمر بدعم داعش و جبهة النصرة و احرار الشام ، وهي من عملت على تسليم شنكال و الموصل و تلعفر لداعش.

و اشار كلاري الى ان الدولة التركية تريد فرض اجنداتها بطريقة اخرى بعد ان فشلت عبر داعش، مبيناً ان الدولة التركية تقوم بدعم قوى سنية من عرب و تركمان وكرد تابعين للديمقراطي الكردستاني، بعد ان فشلت في تطبيق مؤامرتها عبر داعش.
وقال كلاري ان ما يسمى بقوات بيشمركة روج تابعة للدولة التركية و كان يشرف عليهم احمد داوود اوغلو،و تلقوا تدريبات تركية في بعشيقة ، ثم شكل قوات تحت مسمى الحشد الوطني ، وهدف وجودهم هو معاداة الكرد و هجمات خانصور خير دليل على ذلك، ارادوا ان يسيطروا على خانصو رالمحررة من داعش على يد وحدات مقاومة شنكال، كي يتسنى لهم الانتقال منها الى روجافا، القوات التركية تحت اسامي تلك قوات بيشمركة روج تريد التوغل في شنكال و قنديل وروجافا، وهذا كان نتاج الاتفاق التركي و الديمقراطي الكردستاني، لكننا لن نسمح لهم بذلك(…).”

ودعا كلاري الى فرض حظر جوي في روجافا بعد حديثه عن الهجمات التركية التي طالت شنكال وروجافا في مطلع اواخر نيسان الفائت و التي لم تجابه مواقف حازمة من التحالف الدولي على حد ذكره.
و اكد كلاري في جزء اخر من تصريحه انهم كقوات الدفاع الشعبي سيواصلون نضالهم في شنكال التي احضنت المئات من مقاتليهم الشهداء، مجدداً عهده في حماية مواطني ايزيدخان و تحقيق حريتهم.

xeber24 – روج نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق