الأخبار

آخر تطورات الهجوم الذي نفذه موالي تركيا في حلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

أقدم مسلحي “العصائب الحمراء” التابعين لتنظيم “جبهة النصرة”، على الانسحاب من المناطق التي توغل فيها في الأطراف الغربية لمدينة حلب، بعد أمرهم من قبل الاستخبارات التركية.

وأفاد مصدر خاص من ريف حلب لمراسل “خبر24” اليوم الأحد 2/نوفمبر، أنه شاهد ارتال من السيارات التي تحمل مسلحي تنظيم “جبهة النصرة” وهي تنسحب من جمعية الزهراء عقب التوغل فيها بعربات مفخّخة.

وأشار المصدر أن الهجوم الذي نفذ على مواقع قوات النظام في ريف حلب، ظهر فيه المتزعم الإرهابي “أبو محمد الجولاني” وسط مسلحي “العصائب” رابطاً رأسه بعصبة حمراء.

ولفت المصدر أنه وعقب الهجوم الذي حصل جرى اجتماع بين متزعمين في الفصائل المسلحة وعدد من ضباط الاستخبارات التركية، في مدينة الباب، حيث أمر الأخير بإيقاف الهجوم المذكور في المنطقة.

والجدير ذكره يتزامن ذلك مع المعارك العنيفة على جبهات ريف إدلب والتي تحصل بين مسلحي الفصائل الموالية لتركيا وقوات النظام السوري، وسط تقدم سريع من قبل الأخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق