الأخبار

الخارجية الروسية : لافروف وأوغلو بحثا هاتفياً “ضمان نظام خفض التصعيد بإدلب”

نازرين صوفي – Xeber24.net

قالت الخارجية الروسية اليوم الاثنين , ان وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” بحث مع نظيره التركي “مولود تشاويش أوغلو” في اتصال هاتفي , تسوية الازمة في سوريا وضمان نظام خفض التصعيد في ادلب السورية.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة أن المحادثات جرت “عملا بما تم الاتفاق عليه” بين الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، خلال لقائهما الأخير , وفقاً لـ ” RT”.

وأشار البيان إلى أن الطرفين بحثا “الجوانب العملية للجهود المشتركة لمواجهة التهديد الإرهابي بشكل فعال وضمان نظام خفض التصعيد في منطقة إدلب، بما يتماشى مع المذكرة الروسية التركية المؤرخة في 17 سبتمبر 2018”.

وقدم الجانب الروسي وقائع عن انتهاك المتشددين المتمركزين في منطقة إدلب للقرارات الخاصة بوقف إطلاق النار، كما أنه أشار إلى ضرورة الفصل بين قوى المعارضة السورية والإرهابيين.

وذكر البيان أن الطرفين اتفقا على مواصلة الاتصالات بين عسكريي البلدين.

وأشارت الخارجية الروسية إلى أنه تم التأكيد، أثناء المكالمة بين الوزيرين، على دعم الطرفين لعمل اللجنة الدستورية السورية “في سياق تعميق الحوار السوري الشامل والتسوية بمساعدة الأمم المتحدة والدول الضامنة لعملية أستانا”.
وتشهد ادلب هجمات عنيفة من قبل القوات الحكومية لاستعادتها من موالي اردوغان من الجهاديين والاسلاميين المتطرفين , وحققت تقدماً كبيراً خلال الساعات الماضية , وتسعى تركيا الى حمايتهم عبر مطالبة الدعم من روسيا لايقاف هجمات النظام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق