الأخبار

حكومة النظام السوري تبعث برسالة نارية إلى الأمم المتحدة بشأن العملية العسكرية التي تستهدف إدلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

في ظل استمرار قوات النظام السوري بدعم روسي بتنفيذ العملية العسكرية على أخر معقل لمسلحي الفصائل المسلحة التي تدعمها تركيا شمال سوريا، بعثت حكومة النظام السوري اليوم الأحد 26/يناير رسالة نارية إلى منظمة الأمم المتحدة، تحدد من خلالها موقفها من طلب الأخيرة إيقاف العمليات العسكرية على محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وقالت وكالة أنباء النظام “سانا”، إن وزارة الخارجية في حكومة النظام السوري أرسلت رسالتين واحدة لرئيس مجلس الأمن الدولي، والأخرى للأمين العام للأمم المتحدة.

وأضافت الوكالة أن الرسالتين أكد فيهما أن العمليات العسكرية في إدلب وحلب لن تتوقف، وسوف تستمر حتى القضاء على الإرهاب بشكل كامل.

ولفتت الوكالة أن العملية العسكرية في إدلب بدأت بطلب من السكان المحليين، الذين طالبوا الجيش السوري للتدخل وتخليصهم من مسلحي الفصائل وداعمهم التركي.

والجدير ذكره يأتي ذلك وسط استمرار المعارك العنيفة بين الفصائل المسلحة التي تدعمها تركيا من جهة، وقوات النظام السوري من جهة أخرى، بالتزامن مع تحقيق الأخير تقدمات وانتصارات متتالية في ريف حلب وإدلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق