الأخبار

البنتاغون يعلن عن عدد العمليات المشتركة التي تنفذها مع قسد بشمال شرقي سوريا

سردار فاطمي ـ xeber24.net

بدأت القوات الأمريكية بتفعيل وتكثيف عمليات مكافحة الإرهاب في سوريا مجدداً، وذلك بعد توقف مؤقت بسبب اضطرار هذه القوات للدفاع عن نفسها، بعد عملية مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني في بغداد.

ونقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن حديث نقلته صحيفة “واشنطن بوست”، للجنرال كينيث ماكنزي قائد القيادة المركزية للقوات المسلحة الأمريكية، التي تشمل مسؤولياتها الميدانية منطقة الشرق الأوسط قوله : “عادت وتيرة عمليات مكافحة الإرهاب في سوريا، إلى وضعها السابق”.

وأضاف الجنرال، أن القوات الأمريكية تجري في الفترة الراهنة، 3 ـ 4 عمليات مشتركة مع قسد، كل أسبوع ضد مسلحي تنظيم “داعش” المتطرف.

ولم يحدد الجنرال إلى متى ستبقى القوات الأمريكية في سوريا، لكنه قال: “أنا بصراحة لا أعرف كم من الوقت سنبقى هنا، وليس لدي أي تعليمات سوى مواصلة العمل مع شركائنا هنا”.

وردا على أسئلة الصحفيين، أضاف الجنرال أن القوات المسلحة الأمريكية، ستكون مستعدة للتعامل مع مختلف المواقف في البلاد، وفقا لتطورها في المستقبل. وقال: “الآن نحن نعطي الأولوية لعملية القضاء الكامل على داعش”.

الجدير بالذكر أن القوات الأمريكية تعمل مع قوات سوريا الديمقراطية في شمال وشرق سوريا، للقضاء على الخلايا النائمة لتنظيم داعش المتطرف، والذين نشطوا مؤخراً بعد الغزو التركي على شمال سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق