الأخبار

الإئتلاف السوري وبعد غض أردوغان عن ما يحصل لإدلب يعيد إلى ذاكرة السوريين مصطلح أصدقاء سوريا

كاجين أحمد ـ xeber24.net ـ وكالات

أجرى عبد الأحد اسطيفو منسق دائرة العلاقات الخارجية للائتلاف السوري المعارض الموالي للنظام التركي، اليوم الأربعاء، زيارة إلى كبير المستشارين السياسيين بالملف السوري في الوزارة الخارجية الألمانية، والمستشارة السياسية في الملف السوري بالخارجية الهولندية.

وعبر اسطيفو عن قلق الإئتلاف فيما يحصل في إدلب وريف حلب الغربي، وأنه بحاجة إلى موقف جاد من أصدقاء سوريا والمجتمع الدولي، لتقديم مساعدات إنسانية وغذائية وطبية.

وابتعد الائتلاف السوري المعارض عن المجتمع الدولي والدول التي كانت تساند الشعب السوري في محنته وعقدت جميع أماله على الدولة التركية ورئيسها رجب طيب أردوغان.

وتفيد الأنباء الواردة بأنه هناك انفراج في العلاقات بين سورية وتركيا، ولقاءات بينهما على المستوى الأمني بعد قطيعة دامت تسع سنوات، نتيجة تفاهمات وضغوطات روسية على تركيا.

يبدو أن الإئتلاف السوري، قد أدرك مؤخراً وبعد أن خسر مصداقيته أمام الشعب السوري والمجتمع الدولي على حد سواء، بأن مهمته كجندي على رقعة الشطرنج التركي قد انتهت، لذلك يحاول العودة إلى أوراقه القديمة، وخاصة ان تركيا مستعدة لبيعه بأبخس الأثمان.

وبات معلوماً للسوريين أن الإئتلاف يأتمر بأوامر قادتهم الأتراك وإن تحركاته منذ أكثر من ثلاث سنوات قد انحصرت بين القاعات التركية والقطرية الداعمة للإرهاب في سورية.

والجدير بالذكر أن الآونة الأخيرة شهدت تحركات واجتماعات على المستوى الأمني بين النظام السوري وتركيا وروسيا، كما أن أردوغان قبل أيام صرح للصحافة بأنه طلب منه الجلوس مع قوات سورية الديمقراطية والتفاوض مع قائده الجنرال مظلوم عبدي، في إشارة منه إلى إمكانية حدوث هكذا أمر في المستقبل القريب، هذا كله بعد فشل المخطط التركي في الشمال السوري وشمال شرقيه.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق