اخبار العالم

“ماعت” ترصد حالات لانتهاك حقوق الإنسان في تركيا

كاجين أحمد – xeber24.net -وكالات

أطلقت مؤسسة ماعت للسلام وحقوق الإنسان حملة حقوقية تحت عنوان “15×15×15” لحماية حقوق الإنسان في تركيا من أردوغان، وذلك على هامش خضوع ملف حقوق الإنسان في تركيا للمراجعة والتقييم للمرة الثالثة أمام آلية الاستعراض الدوري الشامل التابع للأمم المتحدة في 28/يناير 2020.

وذكر محمد مختار الباحث في الشأن التركي في مؤسسة ماعت في مداخلة هاتفية لقناة “اكسترا نيوز” أن الحملة ستستمر لمدة 15 يوما ، وستعرض 15 فيديو موثقة بالوقائع والأرقام لحالات الإنتهاك منذ بداية محاولة الإنقلاب المزعوم في 15/يوليو 2016.

وأضاف مختار أن تركيا هي أكبر سجن على الأرض ،حيث رصد في عام 2016 اكبر انتهاكا لحقوق الإنسان ،فقد تم فصل أكثر من”150″ ألف موظف وأعتقال وتعذيب الآلاف من المواطنين، وفي عام 2019رصد “830”حالة تعذيب و”103″ حالة وفاة،هذا بالإضافة إلى وجود أكثر من “114” صحفيا في سجونها.

ومن المعلوم أن تركيا ومنذ محاولة الإنقلاب في 2016 تمارس قمعا شديدا ضد معارضيه والصحفيين والناشطين الحقوقين، وشنت حربا بلا هوادة ضد المعارضة الوطنية في تركيا ، إلى استمرار حالات التعذيب الذي رصد انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان من قبل بعض المتنفذين في الدولة، دون إجراء أي تحقيق بشأن هذه الإنتهاكات.

كما أن السلطة القضائية لم تسلم من قمع النظام التركي، فقد تم فصل وإعتقال ثلث القضاة ووكلاء النيابة، وقبع الآخرون تحت ضغط سياسي شديد، وعدم خضوع المحاكم لمعايير عادلة وأستمرار حالات الحبس الإحتياطي المطولة.

والجدير بالذكر أن النظام التركي يمارس قمعا واضطهادا خاص ضد الأكراد حيث شنت ضدهم حربا هوجاء تهدف إلى إبادة شعب بالكامل داخل وخارج تركيا، كما طالت إنتهاكاته دولا خارج تركيا مثل سوريا وليبيا بدعمها لفصائل مسلحة ساهمت في عدم الإستقرار في تلك الدول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق