الأخبار

“الجيش الوطني” يبرر سبب عدم مشاركته في صد العملية العسكرية على محافظة إدلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

برر “الجيش الوطني” المدعوم من تركيا سبب عدم مشاركته في معارك إدلب، حيث زعم متزعم بارز في “حركة نور الدين الزنكي” أن تنظيم “جبهة النصرة” أقدم على اعتقال مسلحين في الحركة وذلك بعد أن توجهوا من ريف حلب الشمالي إلى نظيره الغربي ومحافظة إدلب لصد العملية العسكرية.

وقال المتزعم “محمد بدران” في “الزنكي” في تغريدة عبر حسابه في “تويتر” : “‏شباب ممتلئ نخوة ومروءة وشجاعة، باعوا أنفسهم لله متناسين أي خلاف ولبوا نداء الدفاع عن أرضهم وأعراضهم من سرايا النخبة من أبناء ريف حلب الغربي فتقابلهم “جبهة النصرة” بالاعتقال والإهانة”. (بحسب زعمه)

ولاقت تغريدة “بدران” ردود غاضبة من قبل المسلحين والمدنيين المتواجدين في الشمال السوري، حيث وجدو تصريحاته، تهدف لتبرير مشاركتهم الخجولة ضد العملية العسكرية في إدلب، بالإضافة لاستمرارهم بعمليات النهب والسرقة وارتكاب الانتهاكات بحق المدنيين في مناطق سيطرة مسلحي “الجيش الوطني”.

والجدير ذكره تشهد أرياف محافظة إدلب هجوم عسكري عنيف من قبل النظام السوري وروسيا، بهدف السيطرة على المحافظة التي تخضع لسيطرة الفصائل والتنظيمات التي تدعمها تركيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق