الأخبارالصورفيديو

رياض درار يوضح لـ “خبر24” آخر تطورات وضع عفرين ويؤكد أن محاولة تحريرها لاتزال بامكانيات أبنائها

سورخين رسول ـ Xeber24.net

نظم مجلس سوريا الديمقراطية ندوة حوارية للنخب والشخصيات المجتمعية ضمن مناطق شمال وشرق سوريا، تحت شعار “عفرين بوابة الحل والسلام في سوريا”، بالتزامن مع الذكرى الثانية لهجمات جيش الاحتلال التركي على مقاطعة عفرين، التي بدأت في 20 كانون الثاني 2018.

وحضر الندوة الحوارية التي نُظمت في صالة زانا بمدينة قامشلو، نخبة من الشخصيات الوطنية، والمجتمعية ووجهاء العشائر والقبائل العربية والكردية، وتنظيمات نسائية وشبابية، والرئاسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية رياض درار وأمينة عمر.

أدارت الندوة من قبل الرئاسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية رياض درار وأمينة عمر، وافتتحت الندوة بكلمة رياض درار، أدان في مطلعها الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا، واحتلالها عدّة مدن بموجب اتفاقات دولية وعلى رأسها اتفاقية أستانا.

وأوضح رياض درار بأن الاحتلال التركي واصل هجماته على مناطق شمال وشرق سوريا بعد احتلال مدينة عفرين، وبيّن بأن الهجمات التركية الأخيرة التي شُنت في 9 تشرين الأول 2019، هي استمرارية للاتفاق الثلاثي في أستانا، وأوضح بأن لهذا الاتفاق عدّة نقاط أهمها إخراج أمريكا من المنطقة، بالإضافة إلى السيطرة على السجون التي يوجد ضمنها مرتزقة داعش لأخذهم وابتزاز المجتمع الدولي بهم.

كما تطرق رياض درار إلى محاولات النظام السوري الأخيرة في المنطقة، كالاجتماع الذي عقده علي مملوك مدير مكتب الأمن الوطني، وأن النظام يهدف لفصل مكونات المنطقة عن بعضهم البعض، لإفشال المشروع الديمقراطي الذي تتبناه مكونات المنطقة.

وحول ملف عفرين وأن كان هناك ووعد روسية لحسم الأمر قال رياض درار لمراسلة “خبر24”: “ملف عفرين مازال بإمكانيات ذاتية لأبناء عفرين وإمكانية الدعم لمشروع المقاومة في عفرين، بعد أن عقد مؤتمر خاص بخصوص ذلك بالتالي نحن في مسألة عفرين نسعى لأخذ حقوقنا بقوتنا الخاصة و بإرادتنا الخاصة، والروس ليس لديهم سياسة في ذلك ولا الأمريكان لكن يمكن أن تكون عفرين ضمن ملف التفاهمات اللاحقة أذا تم حوار من أجل المشروع السوري ـ السوري وكيفية إدارته”.

و بشأن التصعيد الروسي السوري في إدلب وعن إمكانيات تحرير إدلب أن لم تتحرر عفرين قال درار: “اعتادت تركيا على التخلي عن حلفائها كما فعلت في مناطق خفض التصعيد، وكان آخر موقع المنطقة الرابعة في إدلب، وهي الأن أيضاً تساوم للتخلي عن المنطقة لكنها تريد المساومة في إدلب على حساب مناطقنا في شمال شرق سوريا”.

وأضاف: “بعد أن أخذت رأس العين/سري كانيه، وتل أبيض/كري سبي، هذا الأمر اعتقد من الصعب أن تناله تركيا، و بنفس الوقت من الصعب أيضاً على النظام بالرغم من القصف والقتل ورغم المحاولات أن يأخذ إدلب، لأن إدلب عصية الأن على أن تنتهي بسبب وجود تنظيمات قوية ومسلحة ليس لها مكان آخر تذهب إليه، بالتالي هناك حل آخر أكبر يمكن أن يستوعب هذه الحالة ويتجاوز المسألة ولكن أعتقد ان النظام وروسيا بإمكانهم أن يأخذوا مناطق من إدلب وليس إدلب”.

وحيال موقف روسيا من من الإدارة الذاتية: “روسيا تريد أن تكون وسيط بين الإدارة الذاتية الديمقراطية وبين النظام ولكنها وسيط يعمل لصالح النظام بينما نحن نريد أن يكون حلاً حقيقاً لتفاهمات بوساطة روسية، يمكن أن نبقى نحن نحاول بهذه المسألة والروس يجب أن يستوعبوا ذلك”.

رياض درار يوضح لـ خبر24 آخر تطورات وضع عفرين ويؤكد أن محاولة تحريرها لاتزال بامكانيات أبنائها

#رياض_درار يوضح لـ #خبر24 آخر تطورات وضع #عفرين ويؤكد أن محاولة تحريرها لاتزال بامكانيات أبنائها

Posted by Xeber24.e.v on Saturday, January 18, 2020

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق