الأخبارالصورفيديو

شاهدو “بالفيديو والصور” الحي الشعبي “كورنيش” في مدينة قامشلو وشهادات أهلها وأم كلماتها تُبكي

من أحياء مدينتي

كاجين أحمد ـ xeber24.net

يُعتبر حي الكورنيش من أبرز أحياء مدينة قامشلو الجنوبية، التي يقطنها خليط من الأكراد والعرب والسريان.

يحدها من الشمال حي الموظفين و حي السياحي، ومن الجنوب مطار قامشلو الدولي وحي حلكو والمشفى الوطني، ومن الشرق حارة طي، ومن الغرب حي الجولان “حارة بركيلا”.

تأسس حي الكورنيش في بداية السبعينيات من القرن العشرين، وذلك نتيجة التوسع العمراني الطبيعي لمدينة قامشلو، وينحدر معظم سكانها من القرى الجنوبية، والجنوبية الغربية من مدينة قامشلو.

وبحسب السجلات الرسمية لمنطقة قامشلو يُطلق على الحي اسم حي “باسل الأسد”، والحي الممتد شمال شارع الكورنيش باسم حي “الشدوان”، علماً أن أهل الحي قديماً كانوا يطلقون عليها اسم بنغلادش تيمما بدولة بنغلاديش الآسيوية.

ووفق ما ذكر مختار الحي السيد “عبد العزيز عثمان” أن تسمية الحي باسم “باسل الأسد” والذي لايعرفه معظم أهالي الحي، كان في عام 1996م، وذلك بموجب طلب خطي قدم لمحافظ الحسكة من المختار عبد العزيز نفسه، لكي يتمكن من الاستيلاء على وظيفة مختار الحي، من منافسه ميشال دريشو.

ويقدر عدد سكان حي الكورنيش الذي استمد اسمه من شارع الكورنيش نفسه، والذي يربط غربي المدينة بمشرقها، حوالي “20 ألف” نسمة.

ومن أهم العائلات التي ساهمت في تأسيس الحي، ومازالوا يقطنونها، نذكر منهم “عائلة محمد عليكا وفندي بطال وجميل بنكي وسيد حسن أبو فاروق وبيت عزو جاويشو أبو شيركو وصوفي سليمان كوسا وعبد الباري وزبير الغبيري وأحمد حمدان وحمدو السعدون الراشدي وحج حمود الحرباوي وحنا شمعون وكورية يوسف ومنصور عمسو وبيت خاجو….وغيرهم”.

وشهد الحي تطوراً عمرانياً هائلاً مع بدايات عام 2000، وذكر لنا أحد أهالي الحي أن أول بناء طابقي والذي بني من أربع طوابق كان لصاحبه،” أحمد صوفي أبو سليمان”.

وبعدها أصبحت الأبنية الطابقية ترفع في الحي حتى لم نعد نشاهد فيها الأن إلا ماندر من البيوت القديمة.

ويضم الحي عشرة مدارس لجميع المستويات التعليمية، وأربع مساجد أهمها جامع الروضة، ومستوصف، ومشفى.

كما يحوي سوقاً تجارياً يعتبر من الأسواق القوية التي تنافس أسواق مدينة قامشلو الأخرى.

حي من أحياء مدينتي

نقل صورة واقع #حي_من_أحياء_مدينة_قامشلو

Posted by Xeber24.e.v on Saturday, January 18, 2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق