الاقتصاد

أسباب تهاوي الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي

حميد الناصر ـ Xeber24.net

واصلت الليرة السورية التهاوي أمام الدولار، خلال اليومين الماضيين, لتستكمل اليوم الجمعة 10/يناير, مشوارها، في دمشق وباقي المحافظات السورية.

وسجل الدولار في اسواق أكبر المحافظات السوري “دمشق وحلب” سعر 970 ل.س شراء، و980 ل.س مبيع، حيث يعتبر هذا السعر هو الأعلى في تاريخ سوريا.

وتشير تقارير مختصة ومحللين اقتصاديين، أنّ سبب انخفاض الليرة، أتى على خلفية تزايد الطلب، على الدوﻻر.

ولفت التقارير إلى أن هذا الطلب المتزايد يتزامن مع شح كبير في الدولار بمناطق سيطرة النظام السوري, وخاصة محافظة حلب ودمشق.

ويعزز هذا اﻷمر أنّ الشارع، بات يتعامل في معاملاته المالية النقدية واﻵجلة، بالدوﻻر، وإن بصورةٍ غير رسمية، وخارج عين النظام السوري، حيث أنّ الثقة بالليرة انعدمت تقريبا، بين أيدي التجار.

وفي ذات السياق اشار النظام السوري في وقتٍ سابق عبر محلليه إلى أنّ التوتر الأمني في دول الجوار، أسهمت في هذا اﻻرتفاع.

والجدير ذكره أنّ الليرة السورية سجلت أدنى سعرٍ لها، بتاريخ 2/ديسمبر الفائت، وكانت سجلت 960 ل.س مبيع أمام الدولار الأمريكي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق