اخبار العالم

خامنئي: يجب على قوات الأمريكية مغادرة المنطقة

شيرين تيلو ـ xeber24.net

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس الثلاثاء، إنه إذا انسحبت قوات بلاده من العراق، “فستترك موطئ قدم أكبر لإيران”، مشددا على أن إيران “ستدفع الثمن إذا أقدمت على أي فعل” ، ورد المرشد لاعلى الايراني “علي خامنئي” بالرد على تصريحات ترامب.

ووصف خامنئي اليوم الأربعاء، الهجوم الصاروخي على مقرات للتحالف في العراق بـ”الناجحة”، مشدداً على أن “القوات الأميركية يجب أن تغادر المنطقة”، وأن الولايات المتحدة الأميركية “هي العدو لإيران”.

وأشار من خلال كلمة للمرشد الإيراني، نقلها التلفزيون الإيراني، بعد الهجوم الصاروخي الذي شنه الحرس الثوري الإيراني على قواعد أميركية في العراق.

وعن الاتفاق النووي، قال خامنئي إن “أي استئناف المحادثات النووية مع واشنطن يمهد الطريق لهيمنة أميركا”.

وذكر خامنئي عن جبهة واسعة تواجه إيران، فيما وصف الظروف الحالية الصعبة. وقال إن مقتل (قاسم) سليماني يُظهر أن “الثورة الإيرانية” حية، و أكد مجلس صيانة الدستور الإيراني، اليوم الأربعاء، أن الهجوم الصاروخي في العراق دفاع مشروع.

ونقلت المصادر العراقية بياناً باسم مجلس صيانة الدستور عباس كدخدايي، إن “الهجوم الصاروخي الذي نفذته قوات الحرس الثوري على قواعد الجيش الأميركي في العراق، دفاع مشروع أمام الاعتداء الأميركي”.

وأضاف أن “العمليات التي نُفذت فجر اليوم يقرها ميثاق الأمم المتحدة تقرها القوانين الدولية”.

وأفادت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)،بوقوع خسائر مادية محدودة جراء الهجمات الصاروخية الإيرانية على قواعد تابعة للولايات المتحدة الأميركية بالعراق، فيما أكد مسؤول أميركي أن معظم الصواريخ الإيرانية لم تصب أهدافها.

وفي سياق متصل، مساء الثلاثاء،أعلن الحرس الثوري الإيراني بأنه نفذ هجوماً صاروخياً على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غرب العراق، وقاعدة أخرى في أربيل، والاثنتان تضمان قوات أميركية، وبعد الاستهداف، قال الحرس الثوري الإيراني إن أي إجراءات تتخذها الولايات المتحدة للرد على الهجمات التي شنتها طهران على أهداف أميركية في العراق سيقابلها رد جديد، حسب ما أورد التلفزيون الإيراني الرسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق