الأخبار

جريمة مروعة تهز مسقط رأس الأسد (القرداحة)

حميد الناصر ـ Xeber24.net

هزت جريمة مروعة مدينة عرين الأسد (القرداحة) بريف اللاذقية، مسقط رأس رئيس النظام السوري “بشار الأسد”، يوم أمس الأحد، بعدما أقدم أحد عناصر القوات الرديفة التابعة لقوات النظام السوري وزوجته على قتل طفله البالغ من العمر 9 سنوات.

وقالت وسائل إعلام موالية للنظام السوري بأن الطفل “حمزة المعلم” البالغ من العمر 9 سنوات توفي، يوم أمس الأحد، نتيجة تعرضه لتعذيب جسدي قاسٍ على يد أبيه (ي-م) وزوجة ابيه (س-س) منذ أكثر من عام.

وأضافت الوسائل أنه لدى معاينة جسم الطفل تبين وجود آثار تعذيب قديمة وحديثة، من حروق وجروح وآثار كي للجلد، بالإضافة لرضوض منتشرة في جميع أنحاء جسم الطفل.

وأشارت الوسائل إلى أن “الطفل حمزة كان يتعرض منذ أكثر من عام للضرب والتعذيب بشكل مستمر من قِبَل والده وزوجته وقد زادت حدة التعذيب خلال اليوميين الماضيين.

والجدير ذكره تعيش مدن الساحل السوري حالة فلتان أمني، وتشهد هذه المدن بشكل دائم جرائم قتل وخطف وسرقة، تقوم بها قوات ومجموعات مسلحة رديفة لقوات النظام السوري.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق