الأخبار

مقتل أبرز متزعمي “فرقة الحمزة” باشتباكات في مدينة سري كانية

الاشتباكات وقعت بسبب خلاف بين موالي أردوغان على احتلال بيوت المدنيين في المدينة

حميد الناصر ـ Xeber24.net

قتل متزعم بارز في “فرقة الحمزة” متأثرا بجراحه، اليوم الاثنين 9/ديسمبر، باشتباكات جرت بين مسلحي الفرقة 20 ومسلحي الحمزة التابعين لما يسمى بـ “الجيش الوطني ” في مدينة سري كانية “رأس العين” بريف الحسكة، قبل أيام.

وقال مصدر مطلع لمراسل “خبر24” إن المتزعم المدعو “أبو نواف الموالي” لقى مصرعه متأثرا بجراحه جراء اشتباكات جرت منذ أيام مع الفرقة 20 التابعة للجيش الوطني وفرقة الحمزة في مدينة سري كانية “رأس العين” بريف الحسكة.

وأشار أن جثة المذكور تم نقلها إلى مدينة عفرين المحتلة من قبل الفصائل والتنظيمات المدعومة من تركيا.

ولفت أن سبب الاشتباكات التي جرت في المدينة حينها، وأردت المتزعم قتيلاً، هي خلاف حول احتلال بعض البيوت التي تركها سكانها أصليين ونزحو من بطش آلة الأجرام.

والجدير ذكره أن فصائل ماتسمى بالجيش الوطني احتلت مدينة سري كانية بريف الحسكة في وقت سابق بدعم من النظام التركي الذي اقدم على تهجير وقتل وجرح سكانها الأصليين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق