الأخبار

الطائرات الروسية والسورية تستهدف قرى وبلدات خاضعة لسيطرة جيش النظام التركي ومواليه في ريف إدلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

تواصل الطائرات الحربية الروسية والسورية بتنفيذ غاراتها الجوية على قرى وبلدات خاضعة لسيطرة موالي تركيا وجيش النظام التركي في ريف إدلب الجنوبي.

وقال ناشطون من ريف إدلب لمراسل “خبر24” اليوم السبت 7/ديسمبر، أن الطائرات الروسية والسورية نفذت العديد من الغارات بالصواريخ الفراغية على مقرات وخنادق المتطرفين في قرى وبلدات الجنوب الإدلبي وخاصة بلدة كفروما، موقعة قتلى وجرحى في صفوف الأخير.

وأشار الناشطون أن الطيران الحربي الروسي استهدفت أيضا بالصواريخ الفراغية بلدتي حاس وتحتايا بريف إدلب الجنوبي.

ولفت الناشطون أنّ قوات النظام استهدفت بعدة غارات جوية قرية الصرمان والتي تتواجد بها نقطة عسكرية لجيش النظام التركي بريف إدلب الجنوبي، فيما لم يتم التعرف على حجم الأضرار حتى الآن.

والجدير ذكره تواصل المقاتلات الروسية تنفيذ الغارات على قرى وبلدات ريف إدلب، منذ قرابة الشهر، في محاولة لتقدم قوات النظام السوري براً إليها بعد إجبار المتطرفين على الانسحاب منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق