الأخبار

انشقاقات في صفوف “الحرس الثوري الإيراني” في دير الزور ويعود السبب؟

حميد الناصر ـ Xeber24.net

انشق عدد من الشبان المنحدرين من محافظة دير الزور خلال الأيام الماضية عن صفوف قوات “الحرس الثوري الإيراني”، وذلك على وقع الانهيار المتسارع في قيمة الليرة السورية.

وقال ناشطون من دير الزور لمراسل “خبر24” أن انشقاق عدد من العناصر عن القوات الإيرانية جاء بعد الانخفاض الكبير الذي لحق بقيمة رواتبهم على ضوء تدني قيمة الليرة السورية أمام باقي العملات.

وأوضح الناشطون أن رواتب العناصر لدى القوات الإيرانية المذكورة يبلغ 90 ألف ليرة سورية بما يعادل 150 دولاراً قبل الانهيار الأخير في حين لم يعد يقابل الراتب إلا نحو 100 دولار حالياً.

والجدير ذكره أن قيمة الليرة السورية تواصل الانخفاض بشكل متسارع وكبير أمام باقي العملات وسجلت اليوم 970 ليرة مقابل الدولار الأمريكي الواحد في العاصمة دمشق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق