logo

الاشتباكات مستمرة بين النظام والمتطرفين في إدلب وسط حركة نزوح كبيرة وجماعية إلى الحدود التركية

حميد الناصر ـ Xeber24.net

وقع عدد من القتلى والجرح في صفوف قوات النظام السوري من جهة وفصائل التطرف المدعومة من تركيا من جهة أخرى، اليوم الاثنين 2/ديسمبر، باشتباكات على عدة محاور في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وسط محاولات لقوات النظام التقدم بالمنطقة، في ظل حركة نزوح كبيرة وجماعية لعائلات المسلحيين والمدنيين الموالية لأنقرة إلى الحدود التركية.

وأفاد مصدر ميداني من إدلب لمراسل “خبر24” إن اشتباكات عنيفة تدور بين فصائل التطرف وقوات النظام، بهدف استعادة الأخيرة لمناطق “إسطبلات، رسم الورد، سروج، الخيام” جنوب شرقي إدلب والتي سيطرت عليها الأولى يوم السبت.

وأشار المصدر إلى أن قوات النظام تمكنت مساء أمس الأحد من استعادة السيطرة على قرية إعجاز من فصائل التطرف، فيما لاتزال الاشتباكات مستمرة في سبيل استعادة باقي المناطق التي خسرتها.

ولفت المصدر أنه بالتزامن مع ذلك شهدت المنطقة نزوح 11 ألف و812 شخصاً خلال 24 ساعة، باتجاه المناطق الحدود التركية.

والجدير ذكره يستمر التصعيد العسكري للنظام السوري وروسيا على مقرات وخنادق المتطرفين الموالين لتركيا في الشمال السوري، حيث نفذت قوات النظام وروسيا حملة استهداف جوي وبري مكثف على المنطقة، نتج عنها مقتل وجرح العشرات من المدنيين والمسلحين الموالين لحكومة النظام التركي والمدعومين منها.

اضف تعليق

Your email address will not be published.