الأخبار

بحجة ممارستهم “السحر والشعوذة والنبوة”..”جبهة النصرة” تنفذ حد الحرابة على ثلاث مدنيين بريف حلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

يستمر الفلتان الأمني في مناطق سيطرة موالي تركيا في الشمال السوري وخاصة محافظة إدلب وريف حلب، بالإضافة للانتهاكات المستمرة التي يقوم بها مسلحي الفصائل والتنظيمات الإرهابية، حيث أتهم مسلحي تنظيم “جبهة النصرة” المعروف (هيئة تحرير الشام) ثلاث مدنيين بممارستهم “السحر والشعوذة والنبوة” في بلدة بريف حلب الغربي.

وفي ذات السياق قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مسلحي التنظيم أقدموا على تنفيذ حد الحرابة بحق ثلاثة أشخاص في بلدة عنجارة بريف حلب الغربي.

وأضاف المرصد أن هؤلاء الأشخاص جرى تطبيق حد الحرابة عليهم بعد توجيه تهم مختلفة بحقهم وهي السحر والشعوذة، بينما أحدهم ادعى النبوة.

يُشار أن حد الحرابة هو عبارة عن قتل وصلب الشخص المتهم بعد قتله والتمثيل بجسته عن طريق تقطيع اطرافه.

والجدير ذكره يسيطر تنظيم “جبهة النصرة” بدعم تركي على مناطق واسعة من محافظة إدلب وأرياف حلب، حيث تشهد المناطق المذكورة عمليات قتل وخطف واعتقالات بحق العديد من المدنيين بالإضافة للاعدامات الميدانية التي تنفذ بحقهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق