الأخبار

في حين ان الغزو لا يزال مستمرا ,رويترز عن مصدر أمني: تركيا لن تستأنف العملية العسكرية بشمال شرق سوريا

نازرين صوفي – Xeber24.net

رغم استمرار الغازي التركي إلى جانب فصائله الارهابية من جبهة النصرة وداعش وما يسمى بـ”الجيش الوطني” في هجماته على قرى وبلدات شمال شرق سوريا وسط قصف بري وجوي مكثف , إلا أن مصدر أمني قال يوم الاثنين إن تركيا ملتزمة تماما بالاتفاقات التي أبرمتها مع روسيا والولايات المتحدة بخصوص شمال شرق سوريا، وإنها لن تستأنف هجومها العسكري هناك.

وتوصلت أنقرة إلى اتفاقين منفصلين مع موسكو وواشنطن الشهر الماضي لإبعاد قوات سوريا الديمقراطية من منطقة في شمال شرق سوريا على الحدود مع تركيا، التي من المفترض ان توقف الهجوم التركي الذي كان يسعى ان يحتل كامل الشريط الحدوي , إلاأن الهجمات لم تتوقف في ريفي سري كانية وكري سبي وتل تمر وابو راسين.

لكن أنقرة قالت سابقا إن روسيا والولايات المتحدة لم تلتزما بالاتفاق، وهددت بشن عملية جديدة, وفقاً لروتيرز.

ونقلت رويترز المزاعم عن المصدر الأمني يوم الاثنين إن تركيا ترد على هجمات وحدات حماية الشعب في المنطقة في إطار الدفاع عن النفس , إلا أن تركيا التي تهاجم وتحتل قرى وبلدات داخل الاراضي السورية وتستخدم في هجماتها الارهابيين والطائرات المسيرة والمدافع والدبابات.

ويبقى السؤوال الذي يطرحه سكان المنطقة “هل الدفاع عن النفس من قبل تركيا هو قتلنا وتهجيرنا وارتكاب المجاور بحقنا ” مطروحاً , دون ان تتدخل الدول الضامنة لايقاف الغزو التركي حتى اللحظة.

وتجدر الاشارة إلى ان روسيا والنظام السوري باشروا منذ يوم امس هجوماً واسعاً على ادلب , ويرى المراقبون بان دخول ادلب كان بالاتفاق مع اردوغان مقابل دخوله مناطق بشمال شرق سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق