الأخبار

الطائرات الروسية تدمر مشفى تركي لخدمة مسلحي تنظيم “حراس الدين” في ريف إدلب

حميد الناصر ـ Xeber24.net

استهدفت الطائرات الحربية الروسية مشفى تابع لحكومة النظام التركي في قرية كنصفرة جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون من ريف إدلب لمراسل “خبر24” إن المشفى تم تدميره بشكل كامل بعد استهدافه بغارات روسية في ساعات الليل الأخيرة من اليوم الأحد 24/نوفمبر.

وأشار الناشطون أن الغارات الروسية تسببت بتدمير قسم الإسعاف، بالإضافة للسيارات داخل المشفى.

ولفت الناشطون أن المشفى المستهدف أقدمت حكومة النظام التركي على إعماره في منطقة كنصفرة بجبل الزاوية في ريف إدلب بوقت سابق حيث يحمل المشفى الأعلام التركية وصور اردوغان ويتلقى العاملين فيه رواتب وأجور من جمعيات تركية، كما تعتبر خدمات المشفى في المنطقة لصالح مسلحي تنظيم “حراس الدين” وعوائلهم.

والجدير ذكره تنفذ قوات النظام وروسيا حملة استهداف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين والمسلحين الموالية لتركيا، ودمار واسع في البنية التي أنشأتها تركيا في المنطقة كدعم للمسلحين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق