شؤون ثقافية

كما يحب كردي عناده!

كما يحب كردي عناده!
 
حسين حبش
 
أحب هذه الجبال الوعرة
وهذه الأنهار النحيلة التي تصل بركب هزيلة إلى مثواها الأخير.
أحب هذه الأحجار التي تعاند حرارة الشمس في قيظ الصيف
وبرودة الصقيع في عز الشتاء.
أحب هذا التراب الذي يشبه جسدي
وهذه الأرض التي تعني القلب أولاً.
أحب هذا الغبار، وهو كحل عيني
وهذا الهواء، وهو بلسم رئتي.
أحب هذا البطم القصير القامة
والزعرور الزكية الرائحة.
أحب الصبار وأشواكه
والزيتون وأشواقه.
أحب هذا القصب الرفيع الذي يغني طوال الوقت على حافة النهر
وهذا المستنقع الداكن الذي تنعق فيه الضفادع دون انقطاع.
أحب زهرة الأقحوان التي تشبه بياض قلبي
وهذه الشقائق التي تؤاخي دمي.
أحب هذه البيوت الطينية
وهذه الخيم التي ترفرف كرايات على أطراف القرى المنسية.
أحب هذه الكرمة الكريمة، واهبة العنب والنبيذ.
أحب هذه السنابل الصفراء، واهبة الخبز والطعام.
أحب هذه القبرات الفخورات بأنفسهن،
وهذه الزيزان التي تصفر طوال الوقت.
أحب بلادي
من أدناها إلى أقصاها
ومن أقصاها إلى أدناها
كما يحب كردي عناده!
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق