الأخبار الهامة والعاجلة

الخارجية الإسرائيلية : نساعد الاكراد السوريين في المحادثات مع أمريكا ويجب الحفاظ على قوة YPG كونهم معتدلين وموالين للغرب

بروسك حسن ـ xeber24.net

هذه ليست المرة الاولى التي تعلن فيها اسرائيل عن تضامنها مع الشعب الكردي ومحنته السياسية , حيث لإسرائيل مواقف كثيرة , خلال الفترة التي مضت.

وأعلنت تسيبي هوتوفلي نائبة وزير الخارجية الإسرائيلي , اليوم الأربعاء , إن إسرائيل تساعد كرد سوريا الذين يتعرضون لهجوم تركي على مدى شهر، وتعتبرهم ثقلا يوازن النفوذ الإيراني، كما تدافع عنهم في المحادثات مع الولايات المتحدة.

وشنت أنقرة هجومها مستهدفة وحدات حماية الشعب الكردية بعد الانسحاب المفاجئ لألف جندي أميركي من شمالي سوريا أوائل أكتوبر/تشرين الأول الماضي، في خطوة اعتبرها الأكراد خيانة من واشنطن، شريكتهم في قتال تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي اختلاف علني نادر الحدوث مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، عرض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساعدات إنسانية “للشعب الكردي الصامد” يوم 10 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، قائلا إن الأكراد تعرضوا “لتطهير عرقي” على يد تركيا وحلفائها السوريين.

وقالت هوتوفلي أمام البرلمان اليوم إن العرض قوبل بالموافقة، وأضافت “تلقت إسرائيل الكثير من الطلبات لتقديم المساعدة، لاسيما في المجال الدبلوماسي والإنساني.. ندرك المحنة الكبيرة التي يعانيها الأكراد ونساعدهم من خلال عدة قنوات”.

ولم تذكر هوتوفلي أي تفاصيل بشأن المساعدات الإسرائيلية واكتفت بالقول إنه خلال “الحوار مع الأميركيين.. نعبر عما نراه حقيقة بشأن الأكراد.. ونشعر بالفخر لوقوفنا إلى جانب الشعب الكردي”.

وقالت هوتوفلي إن “إسرائيل لها مصلحة كبرى في واقع الأمر في الحفاظ على قوة الأكراد والأقليات الأخرى في منطقة شمالي سوريا باعتبارهم عناصر معتدلة وموالية للغرب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق