الأخبار

بعد مقتل الإرهابي الأول في العالم.. وسائل إعلام أمريكية تكشف عن الدور الذي لعبته زوجة البغدادي

حميد الناصر ـ Xeber24.net

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن التطورات الهامة التي سبقت تنفيذ عملية الانزال الجوي الأمريكي والتي انتهت بمقتل الإرهابي الأول في العالم “أبو بكر البغدادي” في قرية باريشا بريف إدلب شمال سوريا.

وفي ذات السياق نقلت صحيفة “نيويورك تايمز” عن مسؤولين أمريكيين أن المعلومات المفاجئة حول موقع البغدادي، حصلت عليها “وكالة الاستخبارات المركزية” (سي آي إيه) بعد اعتقال واستجواب إحدى زوجاته، وساعي بريد كان يعمل معه الصيف الماضي.

وأشارت الصحيفة إلى أنه بعد الحصول على هذه المعلومات عملت “سي آي إيه” عن كثب مع الاستخبارات العراقية والكردية في العراق وسوريا، لتحديد مكان البغدادي بدقة وزرع الجواسيس لمراقبة تحركاته، ما سمح للقوات الخاصة الأمريكية بشن الهجوم عليه.

وأوضحت الصحيفة أن “العملية واجهت عقبات هائلة، حيث كان الموقع عميقا داخل أراض يسيطر عليها التنظيمات الإرهابية بالإضافة إلى أن سماء ذلك الجزء من سوريا كانت تحت السيطرة السورية والروسية، لدرجة أن الجيش ألغى المهام في اللحظة الأخيرة مرتين على الأقل.

والجدير ذكره كان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” أكد أن زعيم “داعش” قتل بعملية “جريئة” نفذتها القوات الخاصة الأمريكية بمحافظة إدلب شمال غرب سوريا، مشيرا إلى أن البغدادي انتحر عندما كان يحاول الفرار من العسكريين الأمريكيين عبر نفق تحت مخبأه، حيث قتل نفسه و3 من أطفاله بحزام ناسف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق