شؤون ثقافية

ليس يخدع مرتين

ليس يخدع مرتين
 
 
 
صباح يوم ما …
فيما تأكد سخط امرأتك …
فيما لم تنته ـ بعد ـ من قهوتك …
وفيما أنت منتظر ـ منذعام ـ مكا فأة المجلة …
عساك تستطيع شراء موظف الأسكان
أو الوقوف على ملكوت ” حسن حنفى “
 
ستفترض بداهة مايسمى ب..”الطيش الشعرى “
ليس فذلكة بالطبع
انما اليقين..
:ان أمك الأكثر وحشة
من الله ؛ ليست تنام
قبيل ان تسمع ” تكة ” المفتاح
 
هنالك
ـ وهنالك تحديدا “
ستدرك ـ للمرة الأولى ـ فداحة الفشل
فى الأنتحار
 
وعندها ؛
 
: حيث عليك أن تبدو أكثر حنكة
لأنك أكثر صفاقةعلى الله
من الأحمق التراجيدى
ستبدو أبلد من ذكر الحمام
فى عينى امرأة صديقك الجديد
بينما
تركض
ممتدحا
ـ هذا المساء …
موتك
الأكيد
 
……
احمد عبد الحميد
مصر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق