الأخبار

بيان السيناتور الأمريكي ليندسي غراهام واقتراحه بشأن شمال سوريا والعلاقة مع قسد

بروسك حسن ـ xeber24.net

أدلى السناتور الأمريكي ليندسي غراهام سيناتور (ولاية كارولينا الجنوبية) اليوم الاربعاء , بتصريح عن آخر الأوضاع في سوريا.

وقال غراهام في بيان مكتوب نشره على وسائل الاعلام “إن الرئيس ترامب محق في أنه بدون إصدار عقوبات ضد تركيا لن يكون هناك وقف لإطلاق النار. وقف إطلاق النار هذا ، إذا كان دائمًا ، يمثل تقدمًا حقيقيًا.”

وأشار غراهام ’’ إذا تمكنا من إنشاء منطقة آمنة مستدامة – تحمي مصالح الأمن القومي لتركيا وتمنع التطهير العرقي لحلفائنا الأكراد – سيكون هذا تقدمًا تاريخيًا”

وأضاف ’’ من المهم أن يراقب المجتمع الدولي هذه المنطقة الآمنة – وليس الأسد ، وليس روسيا ، وليس تركيا’’.

وتابع غراهام في بيانه ’’ يمكن تحقيق ذلك عن طريق توفير القوة الجوية الأمريكية لقوة دولية ، ولكن ليس القوات المشتركة. على الأرض للسيطرة على المنطقة الآمنة. ”

وأعلن غراهام بأنه ’’ من خلال الاستمرار في الحفاظ على السيطرة على حقول النفط في سوريا ، سنحرم الأسد وإيران من مكاسب مالية كبيرة. من خلال زيادة إنتاج حقول النفط ، سنساعد قوات سوريا الديمقراطية (SDF) الحلفاء الذين قاتلوا بشجاعة لتدمير خلافة داعش. يمكننا أيضًا استخدام بعض الإيرادات من مبيعات النفط المستقبلية لدفع التزامنا العسكري في سوريا’’.

وأكد غراهام بأنه “من الضروري أن نستمر في الشراكة مع القوات الكردية لمنع داعش من العودة. لا أثق أو لا أعتقد أن تركيا أو روسيا أو الأسد لديها القدرة أو الرغبة في حماية أمريكا من التهديدات الإسلامية المتطرفة مثل داعش”.

ولفت غراهام ’’ بينما أوافق أن أمريكا ليست شرطي العالم ، وأعتقد اعتقادا راسخا أن الجيش الأمريكي هو الأكثر قدرة على حماية أمريكا ويجب استخدامها بحكمة للقيام بذلك’’.

وأشار غراهام ’’ بأن الاستخدام الحكيم للقوة العسكرية الأمريكية هو أن تكون هناك شراكة عسكرية صغيرة ولكن قادرة مع عناصر ’’قوات الدفاع الذاتى’’ لمنع عودة ظهور داعش والحفاظ على السيطرة على مقاتلي داعش “للقيام بذلك ، يجب على أمريكا أن تستمر أيضًا في السيطرة على السماء فوق سوريا”.

وإضاف غراهام بأن الرئيس ترامب محق في الإصرار على سيطرة الدول الأوروبية على مقاتلي داعش ، المحتجزين حاليًا ، والذين ينتمون إلى أوروبا “أخيرًا ، يحتاج العالم ككل إلى مزيد من المشاركة في إعادة إعمار سوريا ومنع عودة ظهور داعش ، وخاصة دول الخليج’’.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق