أخبار عابرةالبيانات

حصيلة العمليات القتالية خلال الـ (24) ساعة الماضية

بالرغم من قرار وقف إطلاق النار إلا أن الدولة التركية والفصائل الموالية لها لم تتوقف عن استهداف المناطق الحدودية كما استمرت بشن الهجوم على مدينة رأس العين واشتبكت معهم قواتنا في إطار حقها المشروع بالدفاع عن النفس.

رأس العين:
بعد قرار وقف إطلاق النار حاول جيش الغزو التركي والفصائل الموالية له بالتقدم من خلال الدفع بالمصفحات والمدرعات لاحتلال أحياء المدينة، وفي إطار حقنا المشروع بالدفاع عن النفس تصدت لهم قواتنا وتم إعطاب (3) مدرعات ومقتل ما لا يقل عن (13) من الفصائل الموالية وإصابة (3) آخرين بجراح، هذه الاشتباكات ما زالت مستمرة حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

على محور قرية زركان حاول جيش الغزو التركي التقدم باتجاه القرية والسيطرة عليها مدعوما بالغطاء الجوي والمدفعي، تصدت لهم قواتنا واندلعت اشتباكات عنيفة، في هذه الاشتباكات ارتقى (12) مقاتلا في صفوف قواتنا شهداء وأصيب (12) مقاتل بجراح.

كذلك استمرت الاشتباكات على محور قرية المناجير والعالية

قامشلو
يوم أمس استهدف جيش الغزو التركي مركز مدينة قامشلو، ارتقى أحد مقاتلينا شهيدا فيما أصيب (4) بجراح، ردت قواتنا على مصادر النيران التي انطلقت من الموقع التركي المحاذي لقرية سيكركا وتم تحقيق أصابات مباشرة، حيث انفجر مستودع الذخيرة وكان هناك قتلى وجرحى لم نتأكد من عددهم.

كوباني
حاولت مجموعات من جيش الغزو التركي والفصائل الموالية له التسلل والاقتراب من جبهات القتال، فتصدت لهم قواتنا، حيث تم تدمير آلية عسكرية ومقتل العديد من المتسللين الذين انتشلوا جثث قتلاهم وتراجعوا للخلف.

في مجمل الأعمال القتالية على محور كوباني/تل أبيض قتل (18) جنديا ومرتزقا وأصيب عدد آخر بجراح.

في هذه المقاومة البطولية ارتقى (25) مقاتلا من قواتنا شهداء فيما أصيب (17) بجراح.

بعد إعلان وقف إطلاق النار أوقفت قواتنا كل عملياتها واتخذت مواقعها الدفاعية وكل العمليات العسكرية جاءت في إطار الحق المشروع بالدفاع عن النفس ضد هجمات جيش الغزو التركي والفصائل الإرهابية الموالية له.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية
19/تشرين الأول/2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق