البياناتالبيانات

مجلس سوريا الديمقراطية يعلن موقفه من الاتفاق التركي ـ الأمريكي بشكل رسمي ’’ بيان ’’

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

أعلن مجلس سوريا الديمقراطية موقفها بشكل رسمي في بيان رسمي اليوم الجمعة , حيال الاتفاقية التركية الأمريكية حول الشمال السوري.

وقال البيان بأنه ’’ بناءً على طلب قوات سوريا الديمقراطية، وموافقتها، وبوساطة الولايات المتحدة الأمريكية تم التوصل ليلة البارحة إلى اتفاق وقف فوري لإطلاق النار بين قوات سوريا الديمقراطية والدولة التركية على طول المسافة بين سري كانييه/ رأس العين وتل أبيض/ كري سبي. وقد التزمت قوات سوريا الديمقراطية به منذ ليل البارحة الساعة 22.00 وفق التوقيت المحلي السوري إلى اللحظة في حين لم تلتزم قوات الدولة التركية والميليشيات المتواطئة معها بهذا القرار، بل قامت هذا الصباح باستهداف قرية باب الخير الواقعة جنوب شرقي رأس العين ذهب ضحيته خمس شهداء من قسد إضافة إلى عدد من المدنيين. وما زالت عمليات القصف مستمرة ما أعاق الوصول الى الجرحى وإغاثة المدنيين’’.

وأعلن مجلس سوريا الديمقراطية موقفها الرسمي بقبول الاتفاقية ’’ إننا في مجلس سوريا الديمقراطية نتوجه إلى الرأي العام العالمي مؤكدين بأننا من مبدأ الحفاظ على حياة شعبنا ومقدراته، ووقف حالة النزوح الكارثي التي قدرت بمئات الآلاف منذ بدء عملية الغزو التركية لشمال سوريا’’.

وتابع البيان ’’وانطلاقاً من مبدأ وحدة سوريا وسلامة ترابها وافقنا على وقف إطلاق النار؛ لكن أنقرة وجيش احتلالها وآلاف من مرتزقتها ضربوا هذا الاتفاق عرض الحائط ولم يلتزموا به واستمر عدوانهم وكأنه لم يحدث بالأساس. لذا فإننا نهيب بالأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والجامعة العربية وبشكل خاص الولايات المتحدة الأمريكية على اعتبارها وسيط هذا الاتفاق وراعيه له أن تنطلق من مسؤولياتها وتتحرك فوراً في إرسال مراقبين دوليين بهدف الحفاظ على اتفاق وقف إطلاق النار المؤقت وجعله دائماً يفضي إلى انسحاب كامل لجيش الاحتلال التركي الذي يقوم وجماعاته المسلحة بجرائم إبادة، وهذا ما أكدته أيضاً منظمة العفو الدولية الآمنستي في تقريرها. نتوجه بالشكر لكل الشخصيات والقوى في العالم التي أعربت عن تضامنها معنا في مواجهة العدوان التركي ومرتزقته، والدعوة إلى استمرار حركة التضامن العالمي لمنع نظام الحرب والعدوان في تركيا من تحقيق أهدافه’’.

ودعا البيان الامم المتحدة الى لعب دورها لحل الازمة السورية حيث ستكون اسرع طريق لإنهاء الازمة ’’ كما أننا نؤكد بأن أسرع الطرق لإنهاء كامل للأزمة السورية رعاية الأمم المتحدة للحوار السوري الحقيقي البنّاء وفق مسار الحل السياسي وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة’’.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق