شؤون ثقافية

عهر

عهر
عبد الواحد السويح
 
اجتمعتْ أعضائي ذات يوم واتّخذتْ قرارا مصيريّا:
 
لم تعد ترغب في العضو المخفيّ
 
كان عميلا بامتياز
 
يرتاد حدائقا مشبوهة ويسقي أشجارها
 
ظهري وركبتاي ملّوا من جلب الماء
 
دماغي تؤجّل نثر وردتها البيضاء كلّما عبرت الدّماء إلى رأسه
 
يداي تابعتان كجاريتين له
 
عيناي تعبتا من رصد الهلال
 
قرّرت أعضائي أن تبيعه في مزاد علنيّ
 
ما إن نُشر الخبر حتّى هبّ النّاس من كلّ صوب وحدب
 
نساء ورجال
 
كبار وصغار
 
كانت الأمور على ما يرام قبل مجيء سيّارة البوليس واعتقالي
 
التّهمة: تهديد أمن الدولة
 
بعد أيام قرأت عنوان خبر في جريدة ملقاة على مكتب المحقّق:
 
تهب الحكومة أعضاءها المخفيّة مجانا للشعب…
 
في الزنزانة ترقص أعضائي غير عابئة بالسّلاسل ولا بقضبان الحديد
 
لقد أصبحت هي الأخرى مخفيّة
 
بعيدة عن حكومة الجواري والغلمان
 
لا تسمح لأيّ عضو من أعضاء الحكومة المخفيٌة بالتّسلّل إليها.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق