شؤون ثقافية

فسق الحلفاء

فسق الحلفاء
 
 
بيار روباري
 
فسق الحلفاء
لم يكن أقل خساسة من قوادي البغاء
ولم يبقى لهم شرفٌ سوى الإدعاء
وباقي الكلام الأمريكي والأوروبي مجرد هراء
ولم يعد في عروقهم مكانٌ للحياء
فبعد كل الدماء التي سكبها الكرد دفاعآ عن هولاء
باعوا الكرد في سوق النخاسة بأبخص الأثمان الحقراء
والحلفاء الجدد للكرد “روسيا والنظام” هم أكثر سوءً وبغاء
يا له من قدر تعيس الأهواء
قد جرد الكرد من مستقبلهم وتركهم في العراء
وأبقى لهم سقفآ هو السماء ونوافذ من الهواء
ومازال هناك مَن يلوم الكرد على محنتهم يا للسفاقة والإزدراء
وكأن الكرد هم الغزاة في هذه الحرب التي يخوضونها بالدماء
لقد خلت الدنيا من أصحاب الضمير والأسوياء!!!
 
13 – 10 – 2019
 
 
 

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق